le12.ma

انتقد يحيى اليحياوي، الأستاذ الجامعي والمحلل السياسي، سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إثر تدوينته التي اتهم فيها مستشاري جماعة الرباط بـ”البلطجة”، والتي أثارت ضجة كبيرة في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال اليحياوي في تدوينة نشرها على حسابه في “فيسبوك”: “سعد الدين العثماني يقول إن “هناك من يمارس البلطجة في الجماعات المحلية، من قبيل منع أقلية المجلس الجماعي للرباط من عقد دورته، وعلى السلطات المعنية القيام بدورها وتطبيق القانون”… أريد أن أعرف فقط لمن يوجّه هذا الكلام؟ أليس هو رئيس الحكومة؟… عليه أن يصدر الأوامر لتنفذ في الحال”.

وأضاف المحلل السياسي “هذه واحدة… ثانيا: أن يذهب رئيس حكومة إلى حد نعت خصومه بالبلطجية أمر غير مقبول… فهؤلاء مستشارون منتخبون، يمثلون شريحة من الناس… وليسوا قطاع طرق ولا دخلاء على المجلس”، ثالثا: الرجل يدافع، في الأصل، عن رئيس للمجلس من حزبه… للمعارضة عليه مؤاخذات خطيرة ولا يزال ملف له بين يدي القضاء جراء فعل الزور عندما غادر شركة ريضال”.

وتابع اليحياوي “رابعا: المعارضة والمقاطعة والاحتجاج ومنع الدورة من الانعقاد حتى من صلب عمل المعارضة… وإلا فيجب لجم الأفواه واستقدام المقاطعين بالقوة أيضا… الرجل جاهل بالقانون وبالمساطر… يتحدث كما لو أنه رجل دولة حقا… مصيبة ونزلت على رؤوسنا”…

وكان العثماني قد نشر تدوينة على صفحته الرسمية في “فيسبوك” أثارت ضجة كبيرة في الشبكات الاجتماعية قال فيها: “هناك من يمارس البلطجة في الجماعات الترابية، من قبيل منع أقلية المجلس الجماعي للرباط من عقد دورته، وعلى السلطات المعنية القيام بدورها وتطبيق القانون”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.