le12.ma
اعتدى تلميذ، مساء اليوم الخميس في سيدي الطيبي بالقنيطرة، على زميل له، متسببا له في جرح غائر في وجهه.

وقد استعمل المعتدي سكيناً “شرمل” بها وجه غريمه، في مشهد مُرعب خلّف استياء عميقا في نفوس زملاء الضحية وكل من عاينوا هذا الاعتداء.

وجاء الحادث المؤسف ليؤكد مخاوف فعاليات مدنية محلية ما فتئت تدق ناقوس الخطر بشأن تنامي مثل هذه الاعتداءات بين شباب المنطقة وتدعو إلى التصدي لها، من خلال التوعية والتحسيس داخل المؤسسات التعليمية على الخصوص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.