توجه قبل قليل من صباح اليوم الخميس، المنتخب الوطني إلى إسبانيا لمواجهة منتخبي الشيلي والبارغواي.

وتوجهت بعثة المنتخب، عبر طائرة خاصة من مطار الرباطسلا الدولي في اتجاه  برشلونة الاسباني، حيث سيواجه غدا الجمعة، وديا منتخب الشيلي.

وإنطلقت تداريب المنتخب الوطني بمدربه الجديد يوم الاثنين الماضي في مركز محمد السادس بسلا.

ويواجه المنتخب المغربي منتخب البارغواي يوم الثلاثاء 27 شتنبر بمدينة إشبيلية.

وذكر مصدر الجريدة، أن النجم حكيم زياش، حجز مقعده في رحلة برشلونة في البرنس كلاس، الى جانب باقي اطر البعثة المغربية.

وحل صباح الثلاثاء، بالعاصمة الرباط، صانع ألعاب نادي تشيلسي، حكيم زياش، للالتحاق بالمعسكر التدريبي للمنتخب الوطني.

وتمثل عودة زياش لمعسكر المنتخب الوطني حدثا كبيرا، بعد أكثر من عام ونصف على غيابه بسبب خلافه مع  خليلوزيتش، وإعلان اعتزاله دوليا.

وكان برفقة زياش، الظهير الأيمن لنادي بايرن ميونيخ، نصير مزراوي، الذي عاد أيضا للمنتخب المغربي بعد رفضه في وقت سابق للعب لـأسود الأطلسبسبب خلافات مع خليلوزيتش.

وتحوم الشكوك حول إمكانية مشاركة مزراوي في مواجهتي تشيلي وباراغواي لتعرضه للإصابة خلال المباراة الأخيرة التي خاضها مع فريقه بايرن ميونيخ في الدوري الألماني.

افراد من المنتخب ويواجه المنتخب المغربي نظيره التشيلي في 23 شتنبر الحالي، ثم يلتقي مع باراغواي في 27 من الشهر ذاته، وذلك ضمن استعداداتأسود الأطلسلخوض نهائيات مونديالقطر 2022“.

تجدر الإشارة إلى أن قرعة نهائيات مونديال قطر، وضعت المنتخب المغربي في المجموعة الرابعة، إلى جانب كرواتيا، وصيفة مونديال 2018، وبلجيكا، حاملة البرونزية،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.