بمشاركة الوافدون الجدد خاصة اللاعبان  شديرة و الصابيزي  وغياب زياش، أجرى المنتخب الوطني مساء يومه الاثنين 19 شتنبر 2022 أول حصة تدريبية.

وجاء ذلك إستعدادا لوديتي منتخبي الشيلي بمدينة برشلونة يوم الجمعة 23 شتنبر 2022 ، والبارغواي يوم الثلاثاء 27 شتنبر بمدينةإشبيلية.

والتحق بمقر إقامة المنتخب الوطني بمركب محمد السادس لكرة القدم بالمعمورة في سلا، جميع اللاعبين الذين وجهت لهم الدعوة.

وغاب عن التجمع الإعدادي، كل من نوصير مزراوي وحكيم زياش وسفيان امرابط وياسين بونو الذين سيحلون بالمغرب مساء اليوم.

وركز وليد الركراكي ، مدرب المنتخب الوطني خلال الحصة التدريبية ليوم السبت  على إزالة العياء ، والتعارف بين اللاعبين ولاطر التقنيةالجديدة المشرفة على المنتخب.

في الفيديو التالي نتعرف على أول تصريح للاعبين شديرة والصابيري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.