أشرف الحاج

بحضور مغاربة العالم وأصدقاء للحزب من ساسة الكوت ديفوارن قال عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، أمس الأحد بأبيدجان،  إن عقد حزبه مؤتمرا مغاربة العالم بأبيدجان، يأتي بعد المحطة الأخيرة في ألمانيا وإيطاليا وإسبانيا، منوها بقصص نجاح مغاربة أفريقيا.

وأضاف أن اللقاء مع المغاربة المقيمين في كوت ديفوار وفي العديد من البلدان الإفريقية ، الذي مر في أجواء طبعها الود والصراحة، شكل مناسبة للتعرف على احتياجات المغاربة المقيمين في جميع أنحاء إفريقيا، وكذا الاطلاع على تصوراتهم وآرائهم حول عدد من القضايا والتغييرات التي يطمحون إليها في بلدهم الأصلي المغرب.

تكريم إفواري لأخنوش
تكريم إفواري لأخنوش

وأردف قائلا  ” نحن حزب ينصت إلى المواطنين، سواء في المغرب أو في الخارج ” ، مشددا على أن هذه اللقاءات المنظمة بالخارج تنضاف إلى المبادرة “مائة يوم مائة مدينة “، التي تم إطلاقها في المغرب والتي ” تمضي في مسار جيد “.

وبعد إشارته إلى استمرار هذه اللقاءات بالخارج، أكد رئيس الحزب أن المعطيات والآراء التي طرحت في أبيدجان وغيرها من المحطات التواصلية ستشكل الأساس لبلورة « برنامج شامل » للحزب.

وقال ، في نفس السياق، إنه في أبيدجان ، أدت الهجرة التطوعية للمغاربة إلى بروز قصص نجاح في العديد من القطاعات الاقتصادية والتجارية و “نحن سعداء بزيارة هذه الجالية الجادة والمهمة”.

شاهد المداخلة كاملة لعزيز أخنوش

كلمة عزيز أخنوش خلال لقاء أبيدجان

كلمة عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، أمام مناضلات ومناضلي الحزب خلال لقاء مغاربة العالم المنعقد بمدينة أبيدجان الإيفوارية. اللقاء الذي حضره حوالي 350 مشاركة ومشارك من أبناء الجالية المغربية المقيمة بالديار الإيفوارية، عرف حضور أعضاء من المكتب السياسي إلى جانب ممثلين عن « جهة مغاربة العالم ـ الجهة 13 » من دول أخرى و كوبنان كواسي أدجوماني، وزير الفلاحة والتنمية القروية الإيفواري.#دينامية_الأحرار#مسار_الثقة

Gepostet von ‎حزب التجمع الوطني للأحرار -Rassemblement National des Indépendants -RNI‎ am Montag, 27. Januar 2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *