الرباط:le12.ma

 

 

 

 

استوقفت طالبة مغربية تدرس في فرنسا الرئيس إيمانويل ماكرون وسط حشد غفير، لتطلب منه مساعدتها في إيجاد مكان لها في السكن الطلابي.

وقالت الطالبة: “نحن طلبة جدد أتينا من المغرب، نعاني من مشكلة السكن الطلابي، أرجوك سيدي نعاني كثيرا”، فيما طالبته أخرى بالحصول على الجنسية الفرنسية.

وأخذ الرئيس الفرنسي الموضوع بمنتهى الجدية، وبادر بسؤالها متى جئتي إلى هنا؟ فردت: “منذ أسبوع سيدي جئنا إلى هنا متفائلات من أجل تحقيق حلمنا”.

وأوضح الرئيس لهما، أن قضية “الجنسية الفرنسية” أمر يجب أن يأخذ منحى قانونيا، وقال: هذا أمر سيء بالنسبة لبلدك المغرب، يجب عليك مكافأته والعودة في النهاية، ووعد الأخرى بأنه سيتكفل بنقل رسالتها للمسؤولين في السكن الطلابي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *