تشهد سوق الخمور في المغرب، سواء المرخصة أو السوداء مع كل مناسبة عيد أضحى إقبالًا كبيرا من طرف مستهلكي هذه المادة المسكرة.

وعادة ما يختزن المستهلك كمية تغطي أيام إغلاق محلات البيع خلال عطلة العيد.

ويتزايد الاقبال على تناول الخمور مع مصادفة عطلة العيد لعطلة الصيف، التي تعرف الاعداد للعديد من المناسبات. 

عن هذه الظاهرة كان لنا الربورتاج التالي حيث إختلفت الآراء في بلد الحريات:

شاهد وأترك تعليقك حول المغاربة وتناول الخمور أيام العيد لكبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات
  1. لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم. الله يعفو على الجميع
    نحن نعيش في بلد إسلامي من الواجب إغلاق محلات بيع الخمور بصفة نهائية

  2. ذاك الذي قال لابد من الخمر ويفتخر كيف له إن كان متزوجا وله أطفال ويسمعون تضريحه أو والداه أخته أخوه… أصدقاؤه.
    (راك ما عايش والو عند راسك عايق وواعر)

  3. هؤلاء الذين ينطقون بأشياء لا يدرون عواقبها، فهم يجهلون ما يقولون، أمر الله عز و جل باجتناب الخمر. و بعض الناس يتباهوا بشربه و في أعظم الايام عند الله.
    لاحول ولاقوة الابالله العلي العظيم.

  4. هده الشردمة ليست منا، انهم ابناء الاستعمار ولكن الحريات الزاءدة هب من اوصلتنا الى ما نحن عليه.