قررت السلطات الجزائري، عدم السماح للوفد الصحفي المغربي المرافق لبعثة المغرب المشاركة في فعاليات دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2022، بالولوج إلى أراضيها وتغطية هذه الدورة التي تحتضنها ولاية وهران وتنطلق يوم السبت المقبل.

وفرضت السلطات الجزائرية، على الوفد الصحفي المغربي قضاء ليلة بيضاء في ردهات مطار أحمد بن بلة بوهران، قبل أن تعود لتخبرهم اليوم بمغادرة أراضيها.

ولم تنفع تدخلات رئاسة البعثة الرياضية المغربية، ولا اللجنة الاولمبية المغربية ولا مصالح القنصلية العامة المغربية في وهران، في إقناع السلطات الجزائري بالعدول عن قرارها غير المبرر.

وعبرت الرابطة المغربية للصحافة الرياضية، عن إندهاشها لمنع السلطات الجزائرية الوفد الصحفي المغربي من القيام بمهامهم في فعاليات دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2022.

وقالت الرابطة في بلاغ صحفي حصلت جريدة le12.ma على نسخة منه، إن صحفي ضمن الوفد المغرب تعرض لعارض صحفي في مطار وهران إستدعى تدخل طبي في عين المكان.

وأضافت أنها تدعو السلطات الجزائرية الى التعقل والتبصر والسماح للوفد الصحفي المغربي المعتمد بالقيام بدوره في تغطية الدورة، وضمان سلامتهم، وأنها أي الرابطة تحتفظ بحقها باتخاذ كل ما تراه مناسبا في الدفاع عن حقوق البعثة الإعلامية المغربية لدى كل الجهات ذات الاختصاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات
  1. لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *