دخلت قضية ما أصبح يعرف إعلاميا بـ”طاجين الدود في أوزود“، منعطفا جديدا ساعات قليلة على بداية محاكمة صاحب المطعم، بعدما قررت النيابة العامة المختصة لدى إبتدائية بني ملال، إيقافه وإيداعه الحراسة النظرية.

قضية “طاجين الدود في أوزود”، التي تناقل رواد المواقع التواصل الاجتماعي فصولها، بعدما انتشر شريط فيديو يدعي مصوره أنه اكتشف طاجين مملوءة بالدود، عندما كان يتناول وجبة الغذاء بأحد مطاعم شلالات أوزود التابعة لإقليم أزيلال، لقيت انقساما بين المغربية في الأراء بين مصدقين ومكذبين للشريط.

في هذا الروبرتاج، جريدة “le12.ma”، تنقل لكم آراء أصحاب الطواجن حول هذه القضية التي شغلت بال الرأي العام محليا ووطنيا، في انتظار كلمة القضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.