م.الحروشي 

 

لجأت سلطات أكادير إلى تسخير القوة العمومية، اليوم الأربعاء، لتنفيذ قرار قضائي طرفه المجلس الجماعي برئاسة “البيجيداوي” صالح المالوكي، لإخلاء ملك جماعي، عبارة عن مقر جمعية حماية ورعاية الصم و جمعية أرض الأطفال. 

وأسفر تدخل القوات العمومية وفق مراسل جريدة “le12.ma” عربية، عن إغماءات في صفوف عدد من مستغلي هذا المرفق الجماعي، الذي طالب مجلس المالوكي، بإخلائه عن طريق ما وصف بالتعسف في إستعمال حكم قضائي، دون مراعاة لأطر ومنخرطي الجمعيتين.

وخلف الحادث موجة غضب عارمة من طرف السواد الأعظم من ساكنة أكادير، حيث كان العمدة المالوكي ومجلسه بقيادة العدالة والتنمية، محط انتقادات لاذعة وتوعد بتصويت عقابي تضامنًا مع نشطاء جمعية حماية ورعاية الصم تحديدًا.

وكتبت الناشطة الجمعوية رجاء مسو، تدوينة في الموضوع جاء فيها :”بعدما توصلت الجمعية  بالقرار الذي سماه رئيس المجلس الجماعي لأكادير إخلاء الملك الجماعي”.

وأضافت، “هذا الصباح القوات العمومية تتدخل لإخلاء مقر جمعية حماية ورعاية الصم وجمعية أرض الأطفال. كما تلاحظون في الصور اغماءات في صفوف المنخرطين الصم”. 

وتابعت، “للإشارة هذه الجمعية تشتغل منذ 1994 وطردها من المقر بهذه الطريقة يجعلنا نتأكد ان منتخبو العدالة والتنمية فشلو في تسيير هذه المدينة من جميع المقاربات”.  

وخلصت إلى القول، “حتى السياسة العمومية المندمجة للنهوض بالأشخاص في وضعية إعاقة غائبة تمامًا عن مجلس PJD، وكأن هذا الحزب جاء ليخرب كل شيء جميل بمدينتنا” منهية تدرينتها بهاشتاغ “كل_التضامن”.

شاهد ربورتاج سابق لجريدة le12  حول الملف:

صدمة في أكادير.. بلدية “البيجداوي” المالوكي تقطع “الضو والما” على مقر “الصم و البكم” (فيديو)

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.