الدار البيضاء- le12.ma

بعدما لف الغموض حقيقة فيديو البيضاوي مكبل اليدين، الذي ظهر في الإنترنيت وتداولته أعداد كبيرة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تبيّنَ في الأخير ان القضية فيها… كوكايين وتصفية حسابات.

وتمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، أول أمس الأربعاء، من إيقاف الشخص الذي ظهر في شريط فيديو منشور على شبكة الأنترنيت وهو مكبل اليدين، في إطار قضية تتعلق بتصفية الحسابات بين أشخاص ينشطون في مجال ترويج المخدرات.

وأكد مصدر أمني أن مصالح الأمن كانت قد تفاعلت بسرعة مع شريط الفيديو المنشور، وتمكنت من تشخيص هوية الضحية، الذي اتضح أنه مبحوث عنه على الصعيد الوطني من أجل الاتجار في المخدرات. كما تم تحديد هويات مرتكبي أفعال الاحتجاز والاعتداء الجسدي التي تعرض له المعني بالأمر، بسبب خلافات بينهم حول الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

وأضاف المصدر نفسه أنه تم إيقاف الضحية الذي ظهر في الشريط، بناء على مذكرة البحث السابقة الصادرة في حقه، وأن عملية التفتيش التي أنجزت داخل منزله في منطقة “عين حرودة”، بضواحي الدار البيضاء، أسفرت عن حجز 30 غراما من مخدر الكوكايين وميزان كهربائي وثلاث سكاكين، علاوة على ضبط سيدة برفقته يشتبه في ارتباطها بأنشطته الإجرامية.

وقد تم -حسب المصدر ذاته- إخضاع المشتبه فيهما لتدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لا يزال البحث متواصلا عن الأشخاص الذين ظهروا في الشريط المنشور وهم يعرضون المعني بالأمر لاعتداء جسدي بواسطة السلاح الأبيض من أجل إيقافهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.