تواجد الممثل المصري أحمد بدير بالمغرب لحضور الدورة الخامسة من المهرجان الدولي للسينما والبحر بمير اللفت، وبعد صعوده المسرح لتكريمه من قبل إدارة المهرجان، قدمت له إحدى الفتيات من منظمات الحفل كأسا من الماء.

وأراد بدير أن يمازحها والجمهور معا، فابتعد عنها خطوة لدى أخذه لكأس الماء وقال لها: “حطيتيلي إيه في المية، إنتو معروفين في المغرب، دا معناه كده إني هبقى أجري وراكي”.

واعتبر المغربيون هذه الممازحة اتهاما لنساء المغرب بممارسة السحر والشعوذة، واستنكروا ما قاله بطرق مختلفة على تويتر وفيسبوك.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.