مخلص حجيب

تشهد القنيطرة، في الآونة الأخيرة، حدثا غريبا يتمثل في الاعتداء على القطط الضالة. وأكد شهود عيان أن أشخاصا يقطعون ذيول القطط الهائمة في وسط المدينة (ساحة النافورة).

وبالنظر إلى أنّ الظاهرة أثارت استغراب سكان المنطقة ورواد المقاهي هناك، فقد استقينا تصريحات لمعنيّين حول الأسباب الكامنة وراء الأمر. وفي الوقت الذي رجّح البعض أن يكون وراء هذا هذا الفعل الإجرامي أشخاص يستعملون هذه الذيول في الشعوذة، أرجع آخرون هذا الاعتداء غير الإنساني إلى مشردي المنطقة.

وفي هذا السياق، مؤكدين أنهم عاينوا مشردين وهم يقطعون ذيول الكائنات الوديعة قصد “أكلها” ليلا. وقال مستجوَبون إن المتشرديين في منطقة النافورة أضحوا يعدّون بالعشرات، ويقضون معظم أوقاتهم في المنطقة، خصوصا الفترة الليلية.

وسنعود لموافاتكم حول مستجدّات هذه الظاهرة، التي صارت تزعج المزيد من القنيطريين، في ظل تفاقم هذه الظاهرة الغريبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.