ذكرت صحيفة نيويورك ديلي نيوز، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن أصدر تعليمات إلى وزير الدفاع لويد أوستن بإعداد مخطط مستعجل لإنشاء قاعدة صناعية عسكرية أمريكية في المملكة المغربية.

وأوردت الصحفية في مقال لها اول أمس الاحد، انه جرى التقدم بهذا المشروع، خلال إجتماع رفيع المستوى انعقد نهاية شهر دجنبر الماضي بمناسبة تباحث الرئيس بايدن وأوستن حول الاستراتيجية العسكرية العالمية الجديدة لأمريكا.

وتابعت الصحفية الأمريكية، أن الرئيس بايدن طلب من أوستن دفع البنتاغون، نحو تسهيل الجوانب اللوجستية والقانونية لاستثمارات صناعة الدفاع الأمريكية في المغرب.

وأضافت الصحفية إستنادا إلى معطياتها، أنه من المفترض أن يتحقق من خلال هذا التوجه الأمريكي تعزيز دور الرباط الرائد في مكافحة الإرهاب، فضلا عن دمجها في المعادلة العسكرية الدولية، من خلال تطوير قدراتها العسكرية التقنية.

وأفادت صحيفة نيويورك ديلي نيوز،  نقلًا عن مصادر إعلامية في الولايات المتحدة، أن الرئيس  بايدن تلقى قبل اجتماعه مع أوستن، تقريرًا مفصلًا من مدير وكالة المخابرات المركزية ويليام بيرنز حول توسع نفوذ روسيا في أفريقيا، بما في ذلك زيمبابوي والسودان وجمهورية أفريقيا الوسطى والجزائر ودول الساحل والصحراء.

وأشارت الصحفية إلى أن تقرير وكالة المخابرات المركزية قال إن روسيا لا تدعم النظام الجزائري عسكريا وسياسيا بقوة فحسب، بل تناقش أيضا إنشاء قاعدة لوجستية كبيرة من شأنها أن تمنحه (النظام الجزائري ) منفذًا هاما للبلدان الواقعة جنوب الصحراء الكبرى.

ووقفت صحيفة نيويورك ديلي نيوز،  عند قول  الوكالة في تقريرها تعليقا على التحرك الروسي الجزائري في أفريقيا أن : “هذا سيهدد مصالح واشنطن وحلفائها هناك“. أي في إفريقيا عامة،  وتحديدًا في شمال إفريقيا،  وجنوب الصحراء الكبرى.

US to build military industrial base in Morocco

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *