أكدت نادية فتاح العلوي، وزيرة الاقتصاد والمالية، على ايلاء المغرب لأهمية كبرى لتطوير العلاقات الاقتصادية مع موريتانيا.

وأبرزت فتاح العلوي، خلال الدورة الثانية للمنتدى الاقتصادي المغربي الموريتاني الذي نظمه كل من الاتحاد العام لمقاولات المغرب والاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين، أن “المغرب يطمح اليوم إلى الارتقاء بالعلاقات المغربية الموريتانية إلى مستوى أفضل ولا سيما على الصعيد الاقتصادي”.

وكشفت الوزيرة، أن المبادلات التجارية بين البلدين تصل إلى 2,3 مليار درهم ، وتبقى “لا ترقى إلى طموح المملكة” ، معربة عن التزامها التام بتطويرها في أفق السنوات القادمة، مذكرة بأن العلاقات بين البلدين شهدت زخما جديدا خلال السنتين الماضيتين بفضل الرؤية المتبصرة والتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس الموريتاني محمد الشيخ الغزواني.

إلى ذلك، شددت المتحدثة على اقتناعها  “بأهمية تنمية العلاقات التجارية والاقتصادية كونها رافعة رئيسية لتعزيز العلاقات بين البلدين”، مشيرة  إلى الأهمية الكبرى التي يوليها المغرب إلى تهيئة بيئة عمل مواتية للاستثمار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.