أكد الطيب إدوش المدير التقني لمشروع “تليفريك” أكادير، أن انطلاقة الخط الأول من المشروع الذي يربط قصبة أكادير أوفلا بالمدينة ستكون في غضون أسبوع أو أسبوعين، بأثمنة تتراوح بين 50 درهم و80 درهم خلال فصل الصيف، مع أثمنة تفضيلية للساكنة المحلية.

وقال إدوش، أن نسبة الأشغال بالشطر الأول تجاوزت 95%، وفق دفتر التحملات واحتراما للمدة الزمنية، وبخصوص الشطر الثاني من تليفريك أكادير الذي سيربط أكادير أوفلا بمشروع “دانيا لاند”، فستنطلق الأشغال بداية السنة المقبلة نظرا، مشيرا  إلى أهمية هذا المشروع في تنشيط وجلب السياحة الداخلية والخارجية على حد سواء وخلق أزيد من 1000 منصب شغل مباشر وغير مباشر

وشدد المدير التقني على أهمية إحترام هذا المشروع للغطاء الغابوي المكون من شجرة الأركان حيث قامت إدارة المشروع بتعزيز هذا الموروث الطبيعي منه خلال تكثيف عملية زرع شجرة الأركان على طول مساحة  تواجد تليفريك بالإضافة إلى توفير ممرات وولوجيات لكبر السن وذوي الاحتياجات الخاصة من أجل إستفاذة هذه الفئة من خدمات هذا المشروع.

باقي التفاصيل في الربرتاج التالي: 

     

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.