خلف اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، أمس الأربعاء، برصاص الإحتلال الإسرائيلي خلال تأدية رسالتها النبيلة وتغطيتها لعملية اقتحام القوات الصهيونية لمدينة جنين ومخيمها بالضفة الغربية، موجة استنكار وتنديد واسعة عبر شرائح المجتمع الدولي عامة والعربي خاصة.

م. الحروشي

خلف اغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة، أمس الأربعاء، برصاص الإحتلال الإسرائيلي خلال تأدية رسالتها النبيلة وتغطيتها لعملية اقتحام القوات الصهيونية لمدينة جنين ومخيمها بالضفة الغربية، موجة استنكار وتنديد واسعة عبر شرائح المجتمع الدولي عامة والعربي خاصة.

ونعى العديد من نجوم الفن العرب والمغاربة على غرار أهل الصحافة والإعلام ونشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، الشهيدة شيرين أبو عاقلة،من ضمنهم الفنانة أسماء لمنور، التي كتبت عبر حسابها على الأنستغرام:“الشهيدة شرين أبوعاقلة، لأكثر من عقدين ارتبطت صورتها و صوتها في ذاكرتي بأخبار فلسطين الحبيبة والقدس الشريف، معرضة روحها لكل المخاطر حبا لوطنها وقضيتها وإخلاصا لمهنتها (مهنة المتاعب)، إن العين لتدمع و إن القلب ليحزن و إنا على فراقك لمحزونون”.

أما الفنان المغربي عزيز الحطاب فقد تفاعل مع شهيدة الواجب المهني قائلا: “الصحفية تكتب الخبر الأخير بدمائها، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وكتبت الفنانة السورية أصالة نصري تغريدة على “توتير” معلقة على مقتل مراسلة قناة “الجزيرة”، قائلة “شو فيه شهادة أكبر من هيك شهادة، بنت فلسطين الجريحة بالجنة بإذن الله، آمنت بوطنها وعملها ودفعت روحها تمن الحقّ”.

 وتابعت نصري: “كلّ بيت عربي بيدعي لك بالرّحمة يا بطلة من وطن أبطال”.

 

وشارك الموسيقي اللبناني مارسيل خليفة بنعي أبو عاقلة بكلمات مؤثرة تفاعل معها متابعوه على “فيسبوك” قائلا: “شيرين أبو عاقلة تسكننا في هيئة رسالة عابقة بالحنان والحب، تحت سماء حارقة، شيرين أبو عاقلة شكرا لك”.

ونشرت الفنانة اللبنانية إليسا مقطع فيديو لتشييع جثمان الشهيدة شيرين أبو عاقلة،  عبر حسابها بـ”تويتر” وقالت: “الله يرحما، الظلم بشع كتير”.

وشاركت الفنانة الإماراتية أحلام متابعيها بنعي الصحفية الراحلة وكتبت تغريدة بحسابها على “تويتر”: “رحمكي الله يا صوت فلسطين”.

واستشهدت فجر الأربعاء صحافية قناة الجزيرة الزميلة شرين أبو عاقلة، برصاص قوات الإحتلال وهي تغطي إقتحام الجيش  الإسرائيلي لمخيم جنين.

وأعلنت قناة الجزيرة والصحافة العالمية والفلسطينية تحديدًا هذا الخبر الحزين، وسط تنديدات عربية ودولية بهذه الجريمة النكراء.

           

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.