سياسة

على من كيدق..”البام ” يحذر من توظيف برامج الدعم الاجتماعي لأغراض انتخابية

الرباط: ج.م

حذر عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين محمد التويزي، الحزب الذي يقود الحكومة من التوظيف الانتخابي والسياسوي  لبرامج الدعم الاجتماعي، مؤكدا أنه إذا كانت الحكومة فشلت في تفعيل سياسة اجتماعية حقيقية عادلة ومنصفة ، إلا أنها بالمقابل سعت باستمرار إلى توظيف برامج الدعم الاجتماعي لكسب الأصوات الانتخابية. ودعا التويزي إلى الكف عن استغلال الدعم الاجتماعي في أجندة انتخابية.

ونبه التوزي، الذي كان يتحدث بالنيابة عن رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين عزيز بنعزوز أمس الأربعاء بمناسبة اليوم الدراسي حول السجل الاجتماعي الذي نظمه فريقا (البام) بالبرلمان، إلى مخاطر استغلال السجل الاجتماعي الموحدلتحقيق أهداف انتخابية، مشيرا إلى أن هذا السجل يهم شريحة اجتماعية في حاجة إلى الدعم وذلك في إطار الاستهداف. 

واستعرض التويزي، حصيلة حكومة (البيجيدي) طيلة سبع سنوات الماضية، والتي وصفها بالهزيلة، في ظل تسجيل نسب نمو لا تتعدى 3 في المائة، وتسجيل نسب مرتفعة من البطالة ، واللجوء إلى الاستدانة المفرطة،وتعثر الحوار الاجتماعي، واستمرار الاحتقان الاجتماعي الذي يتم التعبير عنه في شكل احتجاجات اجتماعية تنخرط فيها مختلف الشرائح السوسيو مهنية.

وكان فريقا الأصالة والمعاصرة بالبرلمان، أكدا خلال اليوم الدراسي على أن الظرفية الراهنة التي تنذر بالاحتقان الملحوظ عبر امتعاض عموم المغاربة من العرض الحكومي المتصل بالمجال الاجتماعي، تقتضي مزيدا من الاستثمار في المنظومة الاجتماعية، وطالبا بتفعيل وأجرأة الحقوق الاجتماعية كما هي متعارف عليها دوليا، وما يستتبعها من ضمانات مؤسساتية.

كما سجلا الحاجة إلى تحسين العرض الاجتماعي الحكومي، تمكينا للمواطنين من الولوج إلى الخدمات والعروض الاجتماعية، مشددين على أهمية تبني صيغ أكثر فاعلية وواقعية في طريقة التعامل مع القطاعات الاستراتيجية الكبرى، من خلال إعادة هيكلة القطب الاجتماعي بما يضمن حسن استهداف البرامج والسياسات الاجتماعية، وبلوغهما الأهداف المتوخاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة