*أشرف الحاج

نبه خالد أدنون، الخبير المغربي في التواصل السياسي جريدة لوموند الفرنسية، إلى خطأ فادح سقطت فيه هيئة التحرير المركزية في باريس بشأن صورة رئيس الحكومة المغربية الجديد.

خطأ لوموند
خطأ لوموند

ووجه أدنون، صباح أمس السبت، رسالة قصيرة إلى إدارة تحرير جريدة لوموند الفرنسية، ينبهها إلى الخلط الذي وقعت فيه وهي تدرج مقالا حول الحكومة المغربية الجديدة مرفقًا بصورة لعبد اللطيف وهبي، وزير العدل،  اعتقادًا منها أنه هو رئيس الحكومة.

رسالة ادنون
رسالة ادنون

وأكد خالد أدنون في إتصال مع جريدة le12.ma عربية هذا الخبر قائلًا :”لقد نبهت جريدة لوموند حول الموضوع، فبادرت إلى تصحيح الخطأ بسرعة، عبر سحب صورة السيد وهبي، وإدراج صورة السيد عزيز أخنوش، ضمن مقالها المنشور على موقعها على الانترنيت في نسخته الفرنسية“.

تصحيح الخطأ
تصحيح الخطأ

وحظي حدث تعيين حكومة أخنوش، بإهتمام واسع من طرف الصحافة العالمية، التي وصفتها العديد من وسائل الإعلام بحكومة الكفاءات الحقيقة“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.