le12.ma

قال نادي ساو باولو البرازيلي، أمس الاثنين، إن أحد لاعبيه قد قُتل، بعد العثور على جثته في إحدى الغابات المحاذية للمدينة.

وأعرب نادي ساقو باولو في تدوينة كتبها النادي في حسابه في تويتر عن أسفه الشديد لوفاة لاعب الوسط، مقدما التعازي لأسرة اللاعب وأصدقائه.

ووُجد اللاعب (24 عاما) وفق ما نقلت صحيفة “صن” البريطانية عن تقارير برازيلية، مقتولا في إحدى الغابات، وقد ظهرت عليه آثار التعذيب الشديد قبل قتله.

وأضاف المصدر نفسه أن الشرطة أعلنت العثور على اللاعب دانييل كوريا مقطوع الرأس، إضافة إلى تمزيق بعض أعضائه، إذ تعرض قبل وفاته لجرحين عميقين.

يشار إلى أن جثة اللاعب اكتشفها بعض سكان المدينة، أثناء مرورهم في أحد الطرق الجانبية في ساو باولو.

وكان كوريا قد بدأ مسيرته مع فريق بوتفاجو، قبل الانتقال إلى ساو باولو في 2015، لكنه أمضى الموسمين الماضيين على سبيل الإعارة مع كوريتيبا، ثم بونتي بريتا، وأخيرا ساو بينتو، الذي كان يلعب له قبل تصفيته بهذه الكيفية التي روّعت البرازيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.