le12.ma

بعد الهزيمة “الثقيلة” (5 -1) التي تعرّض لها فريقه أمام مضيفه ومنافسه العتيد برشلونة، اليوم الأحد ضمن منافسات الجولة العاشرة من الدوري الإسباني، لا يبدو أنّ أيام المدرِّبين لوبيتيجي ستطول.

في هذا السياق، صحيفة “ماركا” إن المدرب الإسباني “ودع اللاعبين بعد انتهاء المباراة في غرفة خلع الملابس وشكرهم على الفترة التي تولى فيها قيادتهم (4 أشهر ونصف).

وفُسّرت خطوة لوبيتيجي على أنها تأكيد لتوجّه الإدارة لإقالته، خصوصا بعد مباراة اليوم، التي كرّست سوء نتائج “الملكي” في الفترة الماضية.

وعلاقة بذلك، أشارت تقارير صحافية إلى أن أحد هذين الاثنين سيتولى (في الغالب) تدريب فريق العاصمة في الأيام القليلة المقبلة بنسبة كبيرة: سانتياغو سولاي، مدرب “الكاستيا”، أو أنطونيو كونتي، مدرب تشيلسي السابق.

وتردّدت أنباء أخرى عن احتمال قيادة سولاري للريال في مباراة الكأس المقبلة أمام ميليلة (الأربعاء المقبل) في انتظار الحسم في ملف المدرب الجديد المحتمل للفريق.

وفي السياق ذاته، أضافت “ماركا” أن بيريز لم يذهب إلى غرفة ملابس الفريق عقب الكلاسيكو، خلافا لما كان يفعل دائمًا، ما يدلّ على “غضبه” من لوبيتيجي، الذي يبدو أنه قد استنفد جميع فرصه للبقاء مدرّبا لـ”الميرينغي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.