le12.ma

تفاعلت مصالح ولاية أمن الدار البيضاء “بجدية وبسرعة كبيرة”، مع شريط فيديو بُثّ في مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه شخص وهو يعرّض فتاة لمحاولة اغتصاب، وفتحت في شأنه بحثا قضائيا، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وفق ما أكدت المديرية العامة للأمن الوطني.

ومكّنت التحريات الأولية، وفق بلاغ مديرية الأمن، من تحديد مكان اقتراف هذا الفعل الاجرامي، قرب السكة الحديدية في منطقة تابعة لنفوذ أمن عين السبع في الدار البيضاء، لكنْ لم يثبت تسجيل أية شكاية لدى مصالح الأمن المختصة ترابيا حول هذه القضية. وتابع المصدر نفسه أن ولاية أمن الدار البيضاء لم تتوصل بأي اتصال هاتفي على الخط 19 للتبليغ عن هذه الواقعة، رغم أن بعض المواطنين وثقوا الاعتداء بكاميرا.

في المقابل، قال البلاغ إن ولاية أمن الدار البيضاء، وهي توضح هذه المعطيات الأولية حول هذه النازلة، تؤكد أن البحث القضائي مازال متواصلا لتشخيص هوية مرتكب هذا الفعل الإجرامي بغرض إيقافه ومحاكمته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.