le12.ma

وقعت في المحمدية، في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت، جريمة قتل بشعة في حي الحسنية 2 (بلوك D) راح ضحيتها قاصر لم يتجاوز عمره 17 سنة بعد تلقيه طعنة غادرة في القلب عالجه بها أحد “أصدقائه”.

وقالت مصادر محلية إن خلافا نشب بين الجاني (22 سنة) والضحية حول مخدر الحشيش، إذ طالب الجاني الضحية بمشاركته كمية من هذا المخدر فرفض، ليتطور الخلاف بينهما. وفي خضمّ ذلك استلّ الجاني سكينا ووجّه لـ”صديقه” طعنة أسقطته أرضا مضرجا في دمائه.

وقداستنفرت الأجهزة الأمنية عناصرها فور علمها بالحادث، إذ تمكنت من اعتقال الجاني في وقت وجيز داخل بيت عائلته، وأخضعته لتدابير الحراسة النظرية تحت إشراف النيابة العامة في انتظار عرضه على العدالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.