le12.ma

افتتح محمد الأعرج، وزير الثقافة، مساء اليوم الخميس فعاليات المعرض المغاربي الثاني للكتاب في وجدة، في دورته الثانية.

وقال وزير الثقافة، في كلمة بالمناسَبة، إن “المعرض المغاربي للكتاب إسهام طموح في ترسيخ التعاون الثقافي على المستوى المغاربي وعلى مستوى محور جنوب- جنوب في اتجاه بلدان إفريقيا.

وتحتضن مدينة وجدة، في الفترة ما بين 18 و21 أكتوبر الجاري، الدورة الثانية للمعرض المغاربي للكتاب تحت شعار “مقاربة الكوني”، وتسهر على تنظيمه وكالة جهة الشرق وعدة مؤسسات شريكة.

وتم توجيه الدعوة، حسب برنامج الدورة فقد، إلى أزيد من 200 مثقف ومبدع من البلدان المغاربية أساسا، ومن أوربا وإفريقيا على الخصوص.

وتنظم ضمن فقرات الدورة ندوات حول مواضيع مختلفة، إضافة إلى ورشات خاصة بأدب الشباب وأخرى بالحكي والكتابة، إلى جانب تقديم وتوقيع كتب صدرت حديثا، مع قراءات شعرية وحفلات تكريم.

وتحتضن أنشطة المعرض مجموعة من الفضاءات، منها قاعة القدس، قاعة سيمون ليفي، وقاعة ليلى علوي وفضاء مكتبة الشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.