le12.ma

شهدت محطة “زنيت” بالدار البيضاء اليوم احتجاجات قوية لمستخدمي الترامواي بسبب تأخره عن موعده أكثر من 30 دقيقة، ما حرم أعدادا كبيرة منهم من التوجّه نحو مقرات عملهم ومدارسهم في المواعد المحددة.

وقد عمد الغاضبون إلى النزول إلى سكة الترامواي والاصطفاف أمام عربته، مانعين إياها من أن تتحرك.

وبعد علمهما بالواقعة، حضر رئيس منطقة سيدي معروف ونائب عمالة عين الشق وحاولا تهدئة الوضع، واعدَين المحتجين الغاضبين بأن يوصلا شكاياتهم إلى مسؤولي الشركة في أفق إيجاد حل للمشكل، الذي قالا إنه لن يتكرر مستقبلا.

يشار إلى أن مواعيد الترام عرفت اضطرابات وحالات تأخر كثيرة في الفترة الماضية بسبب مشاكل تقنية ناتجة عن عملية إطلاق الخط الثاني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.