le12.ma

توفي الكاتب البيروفي إدغاردو ريفيرا مارتينيث، بحسب ما ذكرت مصادر رسمية في هذا البلد الأمريكي الجنوبي، الخميس الماضي في العاصمة ليما.

ويعدّ أحد مارتينيث بليما، الذي رحل عن عالمنا في الـ85 من عمره، من أبرز أدباء البيرو.

ومن أشهر أعمال بليما، الذي رأى النور في مدينة “خاوخا”، “على ضوء الفجر” و”يوميات سانتا ماريا” و”كتاب الحب والنبوءة” ورواية “بلد الخاوخا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.