le12.ma

احتضن مقر شركة “كتبية” المختصة في تحويل اللحوم، مساء أول أمس الثلاثاء، حفلا، لتقديم شواهد لفائدة الناجحين في تكوين تحويل اللحوم لمدة سنة.

وقد نُظّم الحفل بشراكة مع كتابة الدولة لدى وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلفة بالتكوين المهني، تأكيدا لأهمية التكوين لفائدة الشباب من أجل تسهيل ولوجهم إلى شوق العمل.

وصرح ممثل وزارة التكوين المهني، على هامش الحفل، أن هذه الدبلومات ستمكن المستفيدين من فرص الشغل وتفتح المجال أمامهم لخلق مقاولاتهم الخاصة.

وشدّد المتحدث ذاته على ضرورة الاستمرار في نهج تكوين الشباب من أجل تسهيل حصولهم على فرص عمل في سوق الشغل.

وبدوره، أثنى كاتب عمالة المحمدية على هذا العمل، معتبرا أنه يدخل ضمن التوجيهات الملكية الداعية إلى ايلاء الأهمية بفئة الشباب وتسهيل ولوجهم للعمل.

وعرف الحفل، الذي حضره مسؤولون مركزيون عن وزارة التربية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي المكلفة بالتعليم ورجال السلطة وعدد من المنتخبين، توزيع 144 شهادة على الناجحين في التكوين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.