Le12.ma

سيخوض الأساتذة المتعاقدون، طيلة الشهر الجاري، احتجاجاتهم، وفق برنامج سطرته “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، ساعين إلى “إسقاط التعاقد”.

ووقالت التنسيقية في بيان إن البرنامج سينطلق ابتداء من الخميس 4 أكتوبر الجاري ويستمر إلى غاية الـ29 منه. ىسيحمل المحتجّون، وفق المصدر نفسه، الشارة السوداء في مقرات العمل لأربعة أيام 4 و5 أكتوبر، ثم 8 و 9 من الشهر نفسه، تضامنا مع تنسقيتي “حاملي الشواهد” و”الزنزانة 9″.

وستتخلل البرنامجَ ندوة علمية يوم 20 أكتوبر، كما ذكر المصدر ذاته، تحتضنها جهة بني ملال -خنيفرة، متبوعة بإضراب وطني إنذاري داخل مقرات العمل في 22 من الشهر الجاري، مع احتمال تنظيم مسيرة وطنية يوم 29 أكتوبر في البيضاء.

ودعت التنسيقية في بيانها، الشغيلة التعليمية وكافة الإطارات النقابية إلى خوض معارك نضالية موحدة والمشاركة في الإضراب الوطني، الذي حددت له يوم الـ22 من أكتوبر الجاري، مطالبة بـ”إسقاط مخطط التعاقد وإرجاع الأساتذة المرسَّبين والمطرودين إلى عملهم دون قيد أو شرط”، بحسب المصدر نفسه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.