Le12.ma

علم “le12.ma”، من مصادر محلية، أن عملية إطلاق النار التي باشرتها البحرية الملكية المغربية لتوقيف زورق إسباني “مشبوه” يتحرّك في المياه المغربية قد انتهت بوفاة شابة مغربية، إضافة إلى إصابة ثلاثة مغاربة آخرين إصابات متفاوتة الخطورة.

وكان سائق الزورق، وفق شهود من عين المكان، يتعمّد الاختباء خلف الشبان الذين كانوا على متن زورقه لتفادي رصاص البحرية المغربية، التي أمرته مرارا بالتوقف قبل إطلاق الرصاص.

ووضحت معلومات حصرية حصل عليها الموقع أن الفتاة المتوفاة اسمها “حياة ب.” من مواليد 1998 وتتحدر من جبل “درسة” وكانت تتابع دراستها في كلية القانون في مارتيل.

أمّا المصابون فهم كل من “الحبيب ص.” من مواليد 1992 و”حمزة ب.” (1993) وهما من تطوان، و”معاد أ.” (1986) وهو من الشاون. وقد تم نقل المصابين، وفق بلاغ لعمالة المضيق -الفنيدق، إلى المستشفى الإقليمي لتلقي العلاجات الضرورية.

وكانت البحرية الملكية قد اضطرّت، أمس الثلاثاء، إلى إطلاق النار على زورق مطاطي يقوده إسباني وعلى متنه مرشحون مغاربة للهجرة غير المشروعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.