Le12.ma

اضطرت وحدة تابعة للبحرية الملكية إلى إطلاق النار على قارب مطاطي سريع كان بصفة مشبوهة في المياه المغربية، بعد عدم امتثاله للتحذيرات الموجهة لسائقه الإسباني

وقد أطلقت هذه الوحدة القتالية التابعة للبحرية الملكية، التي تعمل بالبحر الأبيض المتوسط، اليوم الثلاثاء، وفق ما أفادت به السلطات المحلية في المضيق -الفنيدق، على قارب مطاطي سريع يقوده مواطن من جنسية إسبانية كان موجودا بصفة مشبوهة في المياه المغربية، بعد عدم امتثاله للتحذيرات الموجهة إليه.

ونجم عن إطلاق النار إصابة أربعة أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة، نُقلوا، وفق بلاغ لعمالة المضيق الفنيدق، إلى المستشفى الإقليمي بعمالة المضيق -الفنيدق لتلقي العلاجات الضرورية.

وأضاف المصدر ذاته أن المعطيات الأولية تشير إلى أن القارب، الذي تم توقيفه، كان يقل مرشحين للهجرة غير المشروعة، مشيرا إلى أن السلطات المختصة فتحت تحقيقا في الموضوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.