Le12.ma

علم “le12.ma” من مصادر موثوقة أن حريقا مهولا اندلع، في الساعات الأولى من صباح هذا اليوم، بسوق المسيرة بسيدي عثمان بالدار البيضاء، مخلفا خسائر مادية جسيمة.

وأفادت المصادر ذاتها بأن النيران، التي التهمت السوق المذكور في ظروف غامضة، لم تخلف خسائر في الأرواح؛ بل خسائر مادية في سلع مجموعة من تجار السوق داخل محلاتهم التجارية.

ووضحت مصادرنا أن مجموعة من الشباب، ضمنهم تاجر في السوق نفسه، تمكنوا من محاصرة هذا الحريق المهول، الذي خلق حالة رعب كبيرة في صفوف الساكنة المجاورة. واستعان هؤلاء بإمكانات محدودة، من خراطيم مياه والتراب، للسيطرة على الحريق تماما.

وقد انتقلت مصالح الوقاية المدنية، فور توصلها بالخبر، إلى مكان الحادث لإخماذ الحريق، فيما فتحت المصالح الأمنية تحقيقا في ملابساته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.