le12.ma

توفي محمد أهردان، الأستاذ المتعاقد -فوج 2018 الحياة، أمس الجمعة أنظار تلامذته داخل فصله في مدرسة “عمرو حفصة، فرعية “شملالة”، التابعة للمديرية الإقليمية للتربية والتكوين في الناظور.

وكان هذا الأستاذ، وفق ما ذكرت مصادر محلية، بصدد تقديم بعض الشروح لتلاميذه قبل أن يغمى عليه ويرتطم رأسه بجدار قاعة الدرس، ليلفظ أنفاسه الأخيرة أمام ذهول التلاميذ، الذين انتابتهم حالة من الهلع وهم يعاينون أستاذهم يفارق الحياة بهذه الكيفية الدرامية.

وقد نقل جثمان الأستاذ، بأمر من النيابة العامة، إلى مستودع الأموات داخل المشفى الإقليمي للناظور قصد إخضاعه للتشريح الطبي للوقوف على أسباب الوفاة.

وخلّفت هذه الواقعة المؤلمة صدمة قوية وحزنا عارما في نفوس التلاميذ وآبائهم وأوليائهم وكافة الأطر التربوية العاملة في المؤسسة المذكورة، واصفين الفاجعة بأنها خسارة كبرى للمؤسسة وللحقل التعليمي في الناظور عموما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.