الرباط : محمد سليكي

رحب عبد المالك ابرون الرئيس السابق لفريق المغرب التطواني اليوم الجمعة، خلال اجتماع عقد بمقر جامعة الكرة بالرباط، بالأحكام الصادرة عن الغرفة الوطنية لفض النزاعات واللجنة المركزية للاستئناف، والتي كان نادي المغرب التطواني طرفا فيها.

واكدت جامعة الكرة في بلاغ لها توصل موقعle12 بنسخة منه، انه “وبعد نقاش مستفيض، والوقوف على أوراق الملفات ومستنداتها واستحضار القواعد القانونية الواجبة التطبيق، خلص اللقاء، بإجماع الحضور، إلى صواب ووجاهة الأحكام الأربعة الصادرة عن الغرفة الوطنية لفض النزاعات، والتي تم تأييدها من طرف اللجنة المركزية للاستئناف، مع اقتناع الرئيس السابق لفريق المغرب التطواني، وعضو المكتب المديري للجامعة، السيد عبد المالك أبرون، بمجموع القرارات المتخذة سابقا”.

 وكان ابرون قد طعن خلال الاجتماع الأخير للمكتب المديري للجامعة في موضوع، الأحكام الصادرة عن الغرفة الوطنية لفض النزاعات واللجنة المركزية للاستئناف، والتي كان نادي المغرب التطواني طرفا فيها.

ويتعلق الامر، يورد البلاغ، بملف المهدي الخلاطي، وملف اللاعب يونس بلخضر  و ملف اتحاد المحمدية، و ملف الحارس عدنان العاصيمي.

يذكر ان اجتماع اليوم، حضره، كل من فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وحسن الفيلالي، عضو المكتب المديري للجامعة، والأستاذ عبد الله أحمام،نائب رئيس اللجنة المركزية للاستئناف التابعة للجامعة ، و الأستاذ سعيد أولعربي، رئيس الغرفة الوطنية لفض النزاعات التابعة للجامعة، حيث تم الاستماع إلى مُلاحظات عبد المالك أبرون، بخصوص كل ملف على حدة، الذي اقتناع، بمجموع القرارات المتخذة سابقا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.