كازا:le12

تأهل فريق الرجاء البيضاوي، حامل اللقب، إلى دور ربع نهاية كأس العرش لكرة القدم لموسم 2017-2018، بعد فوزه على ضيفه النادي القنيطري، بثلاثة أهداف لهدف واحد في المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم الأربعاء على أرضية ملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، برسم منافسات دور ثمن النهاية.
وتعاقب على تسجيل أهداف فريق “النسور الخضر” كل من محسن ياجور (د14) و عبد الإله الحافيظي (د50) و محمود بنحليب (69 ض .ج ) ، فيما وقع هدف فريق “فارس سبو” اللاعب يوسف أومارو (د39).

واحتج فريق النادي القنيطري، بقوة على ما وصفها بـ”المجزرة التحكيمية”، التي أتت على حظوظه في هذه المباراة، حيث كتب الزميل بلعيد كروم، رئيس الكاك تدوينة فايسبوكية جاء فيها:”المذبحة التي ارتكبها حكم المقابلة في حق الكاك تستدعي فتح تحقيق نزيه”.. متبوعة بهاشتاغ:”#تحية عالية للجماهير القنيطرية#.

وبدوره، كتب حسن الكعبوشي، الحكم الفيدرالي السابق، تدوينة حلل من خلالها حسب وجهة نظره وخبرته في الميدان، عطاء ثلاثي التحكيم في هذه المباراة،  راصدا الأخطاء التحكمية، التي حرمت الكاك من هدف مستحق ومنحت الرجاء ضربة جزاء اعتبرها الحكم مشروعة.

ويرى الكعبوشي، أنه عند”الهدف الثاني للرجاء، كانت الكرة خمسة أمتار وخمسين(باص) السيد الحكم المتحيز أعلنها ركنية وأعطت الهدف الثاني”.

الكعبوشي
الكعبوشي

وأضاف الكعبوشي، “السيد الحكم المتحيز مع بداية الجولة الثانية سجل النادي القنيطري هدفا مشروعا، وتم إلغاؤه بداعي التسلل”.

وبخصوص ضربة الجزاء التي أقرها الحكم لفائدة الرجاء، أكد الحكم السابق الكعبوشي، أن ما وصفه بـ”الحكم المتحيز أعلن ضربة جزاء لصالحه ولصالح المذيع الجبان، ولم يعلن عن ضربة جزاء مشروعة للكاك في الجولة الأولى وأخطاء الحكم المتحيز كانت كثيرة والرجاء ممحتجاش للحكام الجبناء”.

وضرب فريق الرجاء البيضاوي، الذي تفرق “شعب الفايسبوك”، بين مقرٍ لأحقيته بالفوز وبين غير معترف بمشروعيته في ذلك، موعدا في دور ربع النهاية مع فريق سريع وادي زم الذي تأهل أمس على حساب وداد تمارة (5-0).

#فيديو يلخص المباراة ومستوى قرارات الحكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *