عبر رومان غانم سايس، عميد المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، عن فخره واعتزازه بإنهاء موسمه الرياضي الحالي مع النخبة الوطنية، في انتظار بداية الاستعدادت لنهائيات كأس العالم “مونديال قطر 2022″.

قال رومان سايس، إنه رغم الإرهاق، إلا أنه فخور بنهاية موسمه الرياضي 2021/2022 بخوض مبارتين مع المنتخب الوطني، أمام جنوب إفريقيا وليبيريا، مشيرا إلى أنه على موعد مع العطلة للتعافي والشفاء والاستعداد لموسم جديد.

وقال سايس، في حسابه على موقع التواصل “إنستغرام”: “موسم آخر انتهى، الحمد لله، إنه فخر كبير إنهاء الموسم مع المنتخب الوطني رغم أن كل شيء لم يكن مثاليا والشعور بالإرهاق، الآن وقت التعافي والراحة والاستعداد لموسم جديد، من أجل مشاركة رائعة في كأس العالم، جميعا، نحن بحاجة إليك يا شعب الأحمر والأخضر”.

وكان سايس قد أثار الجدل بتصريحه عقب مواجهة جنوب إفريقيا، التي أعرب فيها عن عدم رضاه على أدائهم، وحاجتهم إلى التطور والتحسن على المستوى التكتيكي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.