حوارمحمد سليكي

تصويرهشام. الشواش

قال محمد أنور الهزيتي الخبير المغربي في التنمية الترابية، إن إطلاق الحكومة الحالية لأضخم  برنامج تشغيل مع متم 100 يوم من عمرها يحمل عدة رسائل سياسية وإقتصادية وإجتماعية، تروم إعادة الثقة للمواطن في مؤسسات الدولة و تكرس حقيقة حكومة إجتماعية من أجل تعزيز ركائز الدولة الاجتماعية.

وأكد الهزيتي في حوار مع جريدة le12.ma عربية، أن برنامجأوراشالذي سيؤمن ربع مليون فرصة عمل مؤقتة، لا يمكنه إلا أن يعزز من التماسك الاجتماعي، ويكرس موقع المملكة ضمن الدول التي تسخر إمكانياتها من أجل تنمية شعوبها خاصة في ظل الأزمات، وهذا ما يحدث فقط في الدولة الكبرى والأمم العريقة.

عاجل. حكومة أخنوش تطلق رسميا أضخم برنامج لخلق فرص الشغل

وأوضح محمد أنور الهزيتي الخبير المغربي في التنمية الترابية، أنه من بين نقط قوة برنامجأوراش، تقديمه لفرصة عمل مباشرة للمواطن، ويقدم إجابات فورية تستهدف المتضررين من تداعيات جائحة كورونا.

 وأضاف أن ذلك ما يؤكد أننا على عهد حكومة أخنوش، أمام دولة تمضي بقوة مؤسساتها وعلى رأسها المؤسسة الملكية، وتماسك مجتمعها نحو تعزيز دولة الرفاه للمغاربة،  أي الدولة الاجتماعية.

أخنوش.. برنامج “أوراش” إجابة فورية على المواطنين المتضررين من الجائحة

هو برنامج إجتماعي في إطار سياسة عمومية مندمجة، لحكومة إجتماعية لتعزيز ركائز الدولة الاجتماعية، يجعل البون بين سرعة المملكة نحو نادي الدولة الصاعدة وسرعة محيطها الاقليمي المضطرب، كبير ومحرج لأنظمة تملك ثروات النفط والغاز وتحكم شعوبها بالقمع والتجويع وقبضة العسكر، والقصد الجزائر طبعًا.

للحديث عن هذا الورش الاجتماعي الذي ينضاف الى ورش الحماية الاجتماعية الذي يحظى بدعم جلالة الملك، كان هذا الحوار مع محمد أنور الهزيتي الخبير في التنمية الترابية.

شاهد الحوار كاملًا :

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.