الرباط: le12.ma

اكتشفت وزارة الآثار المصرية اليوم الأربعاء 15 غشت، لوحتين أثريتين من الحجر الرملي، جنوب البلاد، تعودان إلى العصر البطلمي (305 قبل الميلاد إلى 30 قبل الميلاد).

وحسب وسائل إعلام محلية، فإن البعثة المصرية التابعة لوزارة الآثار العاملة بمعبد كوم أمبو بمحافظة أسوان (جنوب) نجحت في العثور على لوحتين تذكاريتين مصنوعتين من الحجر الرملي تعودان للعصر البطلمي.

وأشارت إلى أن طول اللوحة يبلغ نحو مترين، وجاري فحصها من قبل لجنة من الآثريين بالمعبد وفك النقوش والرسومات التي توجد على كل لوحة أثرية.

وتشهد مصر من وقت لآخر، الإعلان عن اكتشافات أثرية، وتزخر البلاد بآثار تعود لعهد قدماء المصريين الذين بنوا الأهرامات إحدى عجائب الدنيا السبع القديمة. وبدأ عصر مصر “البطلمية” عندما أعلن بطليموس الأول نفسه فرعونا على مصر عام 305 قبل الميلاد. وانتهى حكمه مع وفاة الملكة كليوباترا وتحول مصر إلى مقاطعة رومانية عام 30 قبل الميلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.