الرباط: le12.ma

أوقف الاتحاد الدولي لكرة القدم ” الفيفا “، اليوم السبت، اللاعب الزامبي كالوشا بواليا الذي يعتبر واحدا من أفضل لاعبي إفريقيا سابقا، لمدة عامين، بعد تحقيق بشأن دخوله في اتصالات سرية مع المسؤول القطري الموقوف محمد بن همام.

وكشفت لجنة الأخلاقيات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم، أن سبب توقيف بواليا عضو اللجنة التنفيذية بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم، لمدة عامين، يعود لنتيجة تحقيقا بشأن بواليا أجري منذ فبراير 2017.

وقال ” فيفا ” في بلاغ رسمي، إن التحقيق ركز في الأساس على المنافع التي حصل عليها بواليا من السيد بن همام لأسباب غامضة وغير معروفة.

وحسب ذات البلاغ، “خلص القسم القضائي في لجنة القيم إلى أن بواليا انتهك المادة 16 (السرية) والمادة 20 (المعنية بقبول وعرض هدايا وغيرها من المنافع) من ميثاق القيم في الفيفا. تم أيضا فرض غرامة على بواليا قدرها 100 ألف فرنك سويسري (100573.2 دولار)”.

وسبق لـ بواليا ان توج بجائزة أفضل لاعب أفريقي عام 1988 وتولى بعد ذلك تدريب منتخب زامبيا كما ترأس الاتحاد الزامبي لكرة القدم.

وكان الفيفا قرر في 2011 إيقاف بن همام مدى الحياة لدوره في فضيحة شراء الأصوات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.