المصطفى الحروشي: le12.ma

عقد المجلس الجماعي لسيدي سليمان، صباح اليوم الأربعاء 24 أكتوبر 2018، الجلسة الثالثة من دورة اكتوبر العادية، تم خلالها التصويت على قرار إقالة رئيس المجلس، محمد الحفياني المنتمي لحزب العدالة والتنمية.

وتلقى البرلماني محمد الحفياني ضربة موجعة بمدينة سليمان، من اعضاء المجلس الجماعي، حينما صوت 28 عضوا من أصل 35، على اقالته، وبذلك يتلقى رفاق العثماني رئيس الحكومة ضربة أخرى تقضي على امال الحزب في تسيير المجالس الجماعية.
وكان المجلس الجماعي لسيدي سليمان، الذي يسيره       ” البيجيدي”، قد عاش خلال الثلاث سنوات الماضية، على ايقاع حالة من الصراعات والاختلالات والجمود، وقد تطور الخلاف الواقع بين المستشارين ورئيس المجلس حول استقالة هذا الأخير، وهو الخلاف الذي زادت حدته بعد انضمام أعضاء من البيجيدي اليوم إلى صفوف المعارضة، كتصويت عقابي.

وفي انتظار من يترأس المجلس الجماعي للمدينة، تفقد العدالة والتنمية تسير مجلسا آخر بعد مجلس المحمدية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.