le12.ma

بقرار من محكمة الاستئناف في إكس أون بروفانس، اعتقلت الشرطة الفرنسية، اليوم الثلاثاء، المغني المغربي سعد لمجرد، بعد طلب الاستئناف الذي كانت النيابة العامة قد قدّمته ضده.

وكان لمجرد قد اعتُقل يوم 26 غشت الماضي في “سانت تروبيز”، إثر شكاية تقدّمتُ بها ضده سيدة اتهمته فيها بـ”محاولة اغتصابها”. لكنْ يومين بعد ذلك، أُطلق سراحه بعد أن أدى كفالة 150 ألف يورو، ليوضع تحت الحراسة القضائية، مع سحب جواز سفره.

لكن النيابة العامة، التي كانت استأنفت هذا الحكم، حصلتْ على تأييد المحكمة المذكورة أعلاه، ليعود لمجرد، مجددا، إلى وراء القضبان، في انتظار ما ستؤول إليه هذه المحاكمة.

يشار إلى أن هذه ليست المرّة الأولى التي يحاكم بها صاحب أغنية “لمعلّم”، الذي لديه “سوابق” في هذه التهمة تحديدا، التحرّش والعنف ضد نساء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.