سبور

المحكمة تبرّئ رونالدو من تهمة “اغتصاب” كاثرين مايورغا

 

le12.ma -وكالات

 

بعد اليوم، لن يواجه البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم جيفونتيس الإيطالي، أي اتهامات بشأن مزاعم “الاعتداء الجنسي” التي اتهمته بها عارضة أزياء أمريكية تدعى كاثرين مايورغا.

وأعلن محامو رونالدو، بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن النجم البرتغالي لن يواجه أي اتهامات بعد الآن في هذه القضية المثارة ضده منذ عشر سنوات.

وكانت مايورغا قد تقدّمت، في شتنبر 2018، بشكوى في لاس فيغاس اتهمت فيها النجم البرتغالي بـ”اغتصابها “ليلة 12 يونيو 2009 في أحد فنادق المدينة.

وأكد حساب مكتب المدعي العام لمقاطعة “كلارك” في ولاية نيفادا الأمريكية في موقع “تويتر” أنه “استنادا إلى ملفات القضية، التي تمت مراجعتها والمقدمة أثناء التحقيق، تأكد أن الاتهامات الموجهة لكريستيانو رونالدو بالاعتداء الجنسي لا يمكن إثباتها دون أدنى ش، وبالتالي لن تكون هناك أي تهم أو ملاحقات قضائية في حقه”.

وقالت كاثرين مايورغا إنها تعرفت على النجم البرتغالي في أحد الملاهي الليلية في لاس فيغاس الأمريكية في 2009، قبل انتقاله من مانشستر يونايتد إلى ريال مدريد، بحسب صحيفة “ذو صن” البريطانية. وشدّدت على أنها لم تكن تعرف، في البداية، أنه لاعب كرة قدم مشهور، إلى أن وضّحت لها إحدى صديقاتها هويته. وأضافت كاثرين أنها وافقت على حضور حفل خاص دعاها إليه رونالدو في مقرّ إقامته في فندق “بالمز” الفاخر في لاس فيغاس واتهمته بعد ذلك باغتصابها.

وأكدت مايورغا أنها تقدمت ببلاغ لشرطة لاس فيغاس لإثبات الواقعة، مشيرة إلى أنها تواصلت مع الفريق القانوني لكريستيانو رونالدو، الذي فضّل تسوية الأمور بعيدا عن المحكمة وانتهى الأمر بحصولها على 375 ألف دولار كتعويض.

وختمت عارضة الأزياء الأمريكية بالقول إن المال لم يكن هدفها من الأساس، بل كانت تبحث عن العدالة، التي لم تكن لتتحقق في ذلك الوقت نظرا إلى الشهرة الكبيرة للاعب، مؤكدة أنها ما زالت تنتظر عقوب في حق النجم البرتغالي.

وكانت شرطة لاس فيغاس قد استأنفت التحقيق في القضية السنة الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة