أحزابسياسة

بن شماش: خطابنا السياسي مبني على الواقعية ورفض الشعبوية والعدمية

جواد مكرم

أكد الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة حكيم بن شماش،  تمسك الحزب بخطاب الواقعية ورفض العدمية والشعبوية بمختلف تجلياتهما.

وفي سياق بروزه كقوة سياسية فاعلة تروم الإسهام في الارتقاء بالمشهد الحزبي وتخليقه وتطوير الممارسة السياسية، وتكريس مسار الدمقرطة والتعددية الفكرية والسياسية التي انخرطت فيه بلادنا، ومواجهة تيارات العدمية والتبخيس  والتيارات التي توظف الدين في السياسة، والتيارات الشعبوية بمختلف تلاوينها،  أوضح الأمين العام، أن ( البام) صاغ  خطابه السياسي على الواقعية والنقد البناء باعتبارهما السبيل الأمثل لممارسة السياسة في أنبل صورها.

و أبرز بن شماش، في وثيقة  بخط يده حملة إسم “طريق الانبعاث”، أن الخطاب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة يتأسس على الموضوعية والنزاهة في النقد وفي طرح الأفكار وتحديد الإيجابيات والسلبيات وتقديم مبادرات سياسية وتشريعية واقتصادية وفي مختلف المجالات،  باعتباره قوة اقتراحية، يسعى من خلال تموقعه السياسي، إلى تجويد الممارسة الحزبية والارتقاء بالحياة السياسية، بعيدا عن النزاعات السياسية والخطابات الشعبوية التي لا تقدم أية إسهامات بناءة.

وشدد بن شماش، على ضرورة أن يستمر حزب الأصالة و المعاصرة  في تبني خطاب سياسي يتسم بالواقعية، والصراحة والعقلانية والروح النقدية مع النفس ومع باقي الأطراف في الساحة السياسية، مع الإصرار على استقلالية القرار الحزبي، والنأي عن العدمية والتبخيس، والاحترام الواجب للأحزاب المتنافسة.

خطاب يهدف إلى تنمية قيم المواطنة المسؤولة وتقوية حس التمييز لدى المواطنات والمواطنين بين المشاريع السياسية المختلفة، كما سوف نحرص، يقول بن شماش، على النأي بالخطاب السياسي للحزب عن الاستثمار السهل والمدمر في آن في الخطابات الشعبوية بتلويناتها المختلفة، لاسيما شعبوية الإسلام السياسي.

إن رفض الحزب للخطاب الشعبوي والتبخيسي، بحسب الأمين العام، لأول قوة سياسية معارضة، نابع عن قناعته بنضج ووعي المواطن وقدرته على التمييز بين الإرادات الصادقة في البناء وتلك المزيفة، وبين الخطابات البناءة والخطابات الكاذبة المبنية على الكلام الأجوف والوعود غير القابلة للتنفيذ.

“إن قناعة الحزب راسخة في أن ذلك، إلى جانب تبني خطاب متحامل تجاه الأطياف السياسية المتنافسة في الساحة الوطنية والانتخابية، لن يزيد المواطنين إلا نفورا من العمل السياسي وهو ما من شأنه أن يؤثر سلبا على نسبة المشاركة السياسية والانخراط في التنظيمات الحزبية، في الوقت الذي يسعى حزب الأصالة والمعاصرة إلى  الإسهام في إعادة ثقة المواطنين في العمل الحزبي وفي الممارسة السياسية، ورفع منسوب المشاركة السياسية والانتخابية لدى المواطنين”. يقول الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة حكيم بن شماش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة