كشف قابض وسائق حافلة فوغال القنيطرة، كيف تعرف على الطفلة فاطمة الزهراء، التي شكلت موضوع بلاغ بالاختطاف أمس الخميس بحي الساكنية بمدينة القنيطرة.

وقال المستخدم في حافلة النقل الحضري، “بينما كانت الحافلة تغادر منطقة الساكنة في اتجاه منطقة بئر أنزران انتبهت إلى ملامح الطفلة، معتقدا أنها هي المتداولة صورها في مواقع التواصل الاجتماعي“.

وأضاف في تصريح صحفي، “عندها ربطت الاتصال بإدارة شركة النقل فوغال القنيطرة، وأطلعتها بالأمر فطلبت مني الإدارة التوقف في محطة بئر أنزران“.

وتابع مستخدم شركة فوغال، “لقد أخبرت إدارة الشركة مصالح الأمن بالموضوع، ليتم تطويق الحافلة بمختلف المصالح الأمنية، حيث تم تسلم الطفلة المعنية“.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن التعبئة الشاملة لمجموع وحدات الأمن الوطني مكنت من العثور على الضحية في وضعية صحية عادية وهي على متن حافلة للنقل الحضري بساحة “بئر انزران” بالمدينة.

وأكدت أنه يجري حاليا تفريغ وتحليل تسجيلات كاميرا الحافلة لتحديد هوية الشخص الذي اصطحب الفتاة إلى الحافلة واقتنى لها التذكرة ثم غادر عين المكان.

وأضاف المصدر ذاته أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية وتقنيي مسرح الجريمة يعكفون على استغلال وتحصيل كل المعطيات التشخيصية والتعريفية التي رصدتها مختلف كاميرات المراقبة، وكذا إفادات الشهود، وتصريحات عائلة الفتاة الضحية.

وتسارع المصالح الأمنية  الزمن بغرض إيقاف كل من ثبت تورطه في هذه القضية، في وقت تم فيه التكفل بالفتاة القاصر من طرف خلية التكفل بالنساء التي نقلتها للمستشفى لإخضاعها للفحوصات الطبية اللازمة.

وتمكنت مصالح الأمن في القنيطرة، صباح اليوم الجمعة، من العثور على الفتاة القاصر البالغة من العمر خمس سنوات، والتي شكلت موضوع بلاغ بالاختطاف مساء أمس الخميس بمنطقة العلامة بحي الساكنية بمدينة القنيطرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

التعليقات
  1. الحمد لله مني لقاوها, و الله ياخذ الحق في اللي ختاطفها و يحكموا عليه