تمكنت عناصر فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أنفا بمدينة الدار البيضاء، أمس الأربعاء، من إيقاف شخص يبلغ من العمر 34 سنة، يشكل موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بانتحال صفة ينظمها القانون واستعمالها في النصب والاحتيال وإصدار شيكات بدون مؤونة.

وذكرت مصادر جريدة “le12.ma”، أن المعطيات الخاصة بالبحث تشير إلى انتحال المشتبه فيه لصفة طبيب نفسي باستعمال شهادة علمية مزورة، فضلا عن استغلاله لشقة كعيادة وهمية لاستقبال المرضى الذين عرض بعضهم للنصب والاحتيال، حيث سلبهم مبالغ مالية مقابل وعود بمشاركتهم في مشاريع تجارية مفترضة، قبل أن يتم توقيفه خلال عملية أمنية بمدينة برشيد.

وأضافت المصادر ذاتها، أن عملية تنقيط المشتبه فيه، بقواعد معطيات الأمن الوطني، أظهرت أنه يشكل موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني، للاشتباه في تورطه في إصدار شيكات بدون مؤونة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية التي يشتبه في ضلوعه في ارتكابها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.