سبور

وداد. الـ”وينرز” يتبرّأ من تصرفات أفراد خارج الملعب

 

le12.ma -سبّور

 

أخلى فصيل “إلتراس وينرز”، المساند لفريق الوداد البيضاوي، مسؤوليته من سلوكات أفراد خارج الملعب، مستغربا “الزج باسم المجموعة في صراعات لا علاقة لها بها من قريب أو بعيد في الدروب والأحياء”، مُدينا أي ممارسات من هذا القبيل.

وتساءل الـ”وينرز” في بلاغ “من يتربص بالمجموعة؟ ومن يريد تشويه سمعتها؟.. يبدو أن هناك من لم يستسغ الصورة الراقية للمجموعة والمكانة التي أصبحت تحتلها عالميا. ولعل إنجاح الموسم الكروي رغم الإكراهات، كإقفال مركب محمد الخامس ولعب مباريات حاسمة في ملعب الأب جيكو والخروج بها إلى بر الأمان دون أي حوادث تذكر لدليل على ذلك.. بل إننا لم نتعرض للـ”ويكلو” طيلة الموسم الرياضي”.

وتابع المصدر ذاته “نؤكد أننا غير مسؤولين عن سلوكات الأفراد خارج الملعب ونستغرب كيف يتم الزج باسم المجموعة في صراعات لا علاقة لنا بها، من قريب أو بعيد، في الدروب والأحياء، وندين أي ممارسات من هذا القبيل”. وتابع “وما يحزّ في النفس أن الصراعات نفسها التي يكون فيها أعضاء منتمين إلى مجموعتنا ضحايا لا نرى أي بلاغات أو اتهامات مباشرة لبقية الفصائل بشأنها، ما يدل على النية المبيتة تجاه وينرز 2005”.

واستنكر الفصيل “الحملة الممنهجة التي تتعرض لها المجموعة” وعبّر عن “استيائنا العميق من تحميلنا مسؤولية أخطاء فردية لا علاقة لنا بها. كما نستغرب الهجمات التي نتعرض لها من بعض المواقع التي تتحين الفرص لاتهام مجموعة وينرز مباشرة ودون التحري عن مصداقية الخبر”.

يشار إلى أن عناصر الشرطة القضائية في منطقة أمن البرنوصي في الدار البيضاء كانت قد أوقفت، في حدود الرابعة من فجر اليوم الجمعة (14 يونيو) شخصين محسوبَين على الفصيل الودادي (28 و30 سنة) للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالضرب والجرح العمديين بواسطة السلاح الأبيض المفضي إلى عاهة مستديمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة