قال أنس العيان لاعب المنتخب المغربي لكرة القدم داخل القاعة، أن اللاعبين كانوا تحت ضغط كبير بصفتهم حاملي اللقب الأخير.

 وأضاف المتوج برجل المباراة النهائية: مقابلة الكويت الأولى أعطتنا شحنة كبير وشجعتنا على دخول باقي المباريات بثقة عالية، رغم العياء بسب أن البطولة تنظم في نهاية الموسم الرياضي.

وأكد العيان أن هناك عمل كبير بقيادة الكوتش هشام الدكيك ما كاين غير الخدمة والدين وهذه هي الصراحة، مشيرا أنه تفاجا بالجماهير الغفير بالسعودية وكانهم لعبوا البطولة بالمغرب.

وكان المنتخب المغربي لكرة القدم داخل القاعة قد توج بالنسخة السادسة من البطولة العربية، بعد تغلبه بنتيجة ثلاثة أهداف دون رد ضد منتخب العراق، ليعادل إنجاز منتخبي مصر وليبيا اللذين فازا بلقبين لكل واحد منهما.

شاهد تصريح محمد العيان: 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.