إستشهدت فجر اليوم الأربعاء صحافية قناة الجزيرة الزميلة شرين أبو عاقلة، برصاص قوات الإحتلال وهي تغطي إقتحام الجيش  الإسرائيلي لمخيم جنين.

*جواد مكرم

إستشهدت فجر اليوم الأربعاء صحافية قناة الجزيرة الزميلة شرين أبو عاقلة، برصاص قوات الإحتلال وهي تغطي إقتحام الجيش  الإسرائيلي لمخيم جنين.

وأعلنت قناة الجزيرة والصحافة العالمية والفلسطينية تحديدًا هذا الخبر الحزين، وسط تنديدات عربية ودولية بهذه الجريمة النكراء.

وكتب محمد العلمي كبير مراسلي الجزيرة في واشنطن:”لا أصدق خبر  استشهاد الزميلة العزيزة شيرين  ابوعاقلة“.

وأضاف،شيرين رمز  المهنية والانسانية ورمز لفلسطين الأبية  الخالدة“.

وتابع،سقطت شيرين وهي تحمل الميكروفون أثناء تغطيتها لاجتياح جنود الاحتلال الصهيوني لمخيم جنين في الضفة الغربية وهي تلبس سترة الصحافة ..لروحها الطاهرة الرحمة والمغفرة والسكينة“.

وكتب محمد البقالي، مراسل الجزيرة في باريس،يا للوجع! لا أستوعب ولا أكاد أصدق!، استشهاد الزميلة شيرين أبو عاقلة مراسلة الجزيرة في فلسطين بعد استهدافها  برصاصة في الرأس من قبل جيش الاحتلال” .

وبدوره، كتب أحمد الدافري، الكاتب الصحفي،إغتيال همجي لصحافية متميزة. لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.