مفاجئة سارة تلك التي يوجد أمامها المواطن الذي أرجع 13 مليارا و 332  لإحدى البنوك في مدينة وجدة  بعدما كان قد توصل بها أمس الاثنين عن طريق خطأ طال عملية  تحويل مالي حررها مستخدم بنكي.

*المصطفى الحروشي

*الصورة تعبيرية

مفاجئة سارة تلك التي يوجد أمامها المواطن  الذي أرجع 13 مليارا  و 332 مليون، لإحدى البنوك في مدينة وجدة  بعدما كان قد توصل بها أمس الاثنين عن طريق خطأ طال عملية  تحويل مالي حررها مستخدم بنكي.

وذكر مصدر مطلع لجريدة le12.ma، أن إحدى الهيئات المدينة الناشطة في مجال التربية على المواطنة، قررت تنظيم تكريم لهذا المواطن يليق بالعمل الذي يحمل أرقى قيم المواطنة عندما أعاد ذلك المبلغ المالي الضخم إلى البنك المعني.

ولم يكشف مصدرنا تفاصيل أخرى حول هذه المبادرة، مكتفيا بالقول “إن  تكريمًا مستحقًا سيكون من نصيب هذا المواطن، لأنه أصبح اليوم مثالا وقدوة “.

وكان مواطن ينحدر من مدينة وجدة، ينتظر  التوصل بتحويل بنكي بقيمة 130 ألف درهم (13 مليون سنتيم)، قبل أن يذهل لمفاجأة تحويل مالي بالخطأ بقيمة 133 مليون و 280 ألف درهم، أي ما يعادل مبلغ 13 مليار سنتيم و 332 مليون.

وبعد إطلاعه، على هذا الرقم الفلكي عبر التطبيق البنكي على هاتفه النقال، تلقى إخبارًا من البنك المعني يخبره بوجود خطأ طال هذه العملية المالية  وأن عليه إعادة المبلغ إلى البنك.

وعبر المواطن في مبادرة مواطنة، عن إستجابته لطلب البنكي، الإعادة الوضع إلى ما كان عليها،  ورد المبلغ الضخم للبنك مقابل الاحتفاظ ب 13 مليون سنتيم، وهو التحويل البنكي الذي كان ينتظره ولا علاقة له بالمبلغ الذي تم تحويله له بالخطأ وقيمته 13 مليار سنتيم و 332 مليون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.