م. الحروشي

لقيت تلميذة مصرعها غرقا اليوم الاربعاء في شاطئ المهدية، بينما جرى إنقاذ زميلتها من طرف متطوعون من عمال البناء في ورش عمارة قبالة الشاطئ .

وذكر مصدر  مطلع، لجريدة le12.ma أن التلميذة المتوفاة وهي قاصر، كانت تسبح إلى جانب زميلتها قبل أن تسحبهما الأمواج إلى داخل البحر.

ولمح عمال البناء القاصرتان يصارعان بعد أن سحبهما التيار البحري، ما دفع ببعضهم إلى التطوع لانقاذهما.

وبينما جرى إنقاذ واحدة، لفظ البحر جثمان الثانية وهي جثة هامدة، في وقت إستنفرت فيه السلطات المحلية كل الامكانيات الانقاذ والتدخل.

ونقلت الفتاة التي جرى إنقاذها على وجه السرعة إلى مستعجلات المستشفى الإدريسي، بينما نقل جثمان المتوفاة إلى مستودع الأموات البلدي.

يذكر أن التلميذتين يدرسان في إعدادية في وسط مدينة القنيطرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.