*جواد مكرم

في إطار تحديث وعصرنة الجيش المغربي، سيجرى في غضون الأيام القليلة القادمة تعميم الزي القتالي الجديد على مختلف أفراد ألوية القوات المسلحة الملكية المغربية.

وسيودع الجيش المغربي وفق معطيات جريدة le12.ma عربية، إبتداءً من 15 يوليوز 2021 الجاري، الزي القتالي الذي عرف به منذ تأسيسيه بتاريخ 14 ماي 1956، والذي يسمى بالزي  القتالي الأخضر” المعروف  في صفوف الجيش بإسمالتريي“.

وسيحل محله زي قتالي تمويهي صحراوي، يتناسب مع طبيعة القتال في الصحراء وأداء المهام النبيلة للجيش المغربي في إقرار السلام في عدد من نقط التوتر في العالم.

وذكر موقع منتدى فار المتخصص في نشر أخبار الجيش المغربي أنه: ابتداءا من 15 يوليوز 2021، و بأمر من صاحب الجلالة الملك محمد السادس القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، سيتم تعميم الزي القتالي الرسمي الجديد على كافة أفراد القوات المسلحة الملكية بافرعها البرية و الجوية و البحرية ليحل محل الزي الأخضر القديم“.

ويتكون الزي الجديد، وفق المصدر نفسه (غير رسمي)من :”قماش Ripstop عالي الجودة مموه، قوي ومقاوم للتمزق، وزوج من الأحذية الناعمة والمريحة“.

وأضاف،كل ذلك في تصميم مريح يتناسب مع أحدث التطورات في الملابس العسكرية“.

ويعد التغيير الزي القتالي، وفق ذات المصدر، “جزءًا من خطة تحسين ظروف العمل لأفراد القوات المسلحة الملكية ويهدف إلى إحداث ديناميكية للتغيير والتحديث للإمكانيات خاصة البشرية منها،التمويه الجديدة متعدد الألوان، مناسب لكل من بيئات الصحراوية و الغابوي”.

وقال :إنه جزء من الجيل الجديد من الأزياء القتالية وسيحل محل الزي الأخضر السابق“.

وتابع، التأثير الفعال لتغيير الزي على ظروف عمل جنود القوات المسلحة الملكية هو جزء من التقدم المستمر للمؤسسة العسكرية، تنفيذا للتوجيهات  العليا لجلالة الملك، القائد الأعلى ورئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الملكية، نحو مزيد من التقدم والاحتراف لجيشنا“.

فيديو عن الزي الجديد للجيش المغربي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *